2019.01.14

أعلنت الجامعة عن توفر عدد من الوظائف الأكاديمية بدرجة أستاذ، أستاذ مشارك، أستاذ مساعد، الشاغرة والمشغولة بغير السعوديين (رجال ونساء) في المركز الرئيس في مدينة تبوك والكليات الجامعية بالمحافظات. وأوضحت الجامعة أن تقديم الطلبات سيكون إلكترونياً ابتداء من يوم الغد ويستمر حتى يوم الثلاثاء الموافق 16 /5 /1440هــ، وذلك من خلال موقع الجامعة الرئيسي www.ut.edu.sa .

2019.01.06

ارتبطت الجامعة بمنظومة الرقابة الإلكترونية (شامل) التابعة لديوان المراقبة العامة، التي أنشأها الديوان لتوفير بيئة آلية تفاعلية سريعة وآمنة لتبادل البيانات والمعلومات مع الجهات الحكومية، وذلك بالتعاون مع برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسّر) عبر تمكين الربط من خلال الشبكة الحكومية الآمنة (GSN) التي تأتي ضمن خدمات البنية التحتية الوطنية التي أنشأها ويشرف عليها (يسّر). وهدفت الجامعة من خلال الارتباط بالمنظومة إلى الاستفادة مما تتيحه للجهات الحكومية، حيث تختزل هذه المنظومة مهام وإجراءات أعمال النشاط الأساسي لديوان المراقبة العامة و توفر بيئة آلية تفاعلية سريعة وآمنة لتبادل البيانات والمعلومات وتبليغ نتائج المراجعة واستقبال الردود آلياً مع الجهات المشمولة برقابة هذا الديوان. وتسعى الجامعة من خلال هذه الخطوة إلى المضي في مسيرة التحول الرقمي في المملكة، ومواكبة تطلعات حكومة المملكة – حفظها الله – الرامية إلى توفير خدمات تتماشى مع احتياجات المستفيدين، بالإضافة إلى تحقيق التكامل مع مختلف الجهات الحكومية في المملكة لتطوير مسيرة التحول الرقمي، حيث تهدف الجامعة إلى أن تضافر جهودها مع الجهات الحكومية للارتقاء بهذه المسيرة إلى مستويات متقدمة عالمياً.

2019.01.06

ضمن إطار تفعيل أوجه التعاون العلمي والتقني في مجال الأبحاث وتقديم الخدمات الفنية والاستشارية، وقّع معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبد الله بن مفرح الذيابي مذكرة تعاون مع الدكتور خليل بن مصلح الثقافي الرئيس العام للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، وذلك بمقر الهيئة في جدة. ويهدف التعاون بين الجانبين إلى إقامة الدورات العلمية والتدريبية، للاستفادة من الكفاءات المتخصصة، وكذلك التعاون في نشر ثقافة المحافظة على البيئة والاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية والعمل على رفع الوعي، إضافةً إلى تبادل المعلومات والخبرات الفنية والمراجع العلمية والإصدارات ذات العلاقة ونقل وتبادل المعرفة والخبرة والمهارة، من خلال تعزيز في مجال التدريب وورش العمل، وكذلك التدريب على رأس العمل ، وإتاحة الفرص لطلاب الجامعة للتدريب في الهيئة وفق أنظمة الخدمة المدنية والمجتمع. ويشهد العمل البيئي والأرصادي في المملكة نقلة نوعية متميزة، وحضوراً متواصلاً من خلال تنفيذ الخطط المستقبلية الجادة التي تتماشى مع رؤية المملكة الطموحة، وذلك في ظل التطور والاهتمام الداخلي والدولي بالعناصر البيئية وتأثيراتها على الخطط التنموية الطموحة والتفاعلات بين التنمية وصون البيئة وبين التلوث والتدهور من جراء النمو والتوسع الاقتصادي السريع.