وحدة النشاط الطلابي

رؤية الوحدة


للأنشطة الطلابية دور كبير في تنمية مهارات الطالب الاجتماعية والنفسية والبدنية والفكرية والثقافية والرياضية. مما يساعد على رفع مستوى التحصيل الأكاديمي ويُخرج جيلاً  نافعاً لنفسه محباً لوطنه يمتلك مهارات النجاح والتقدم في شتى المجالات. فأهمية الانشطة الطلابية تكمن في تحقيقها للطالب نمواً مهارياً لا يستطيع الحصول عليه  بين جدران القاعات الدراسية. فالعملية التعليمية ليست مجرد تلقين للدرس فقط وإنما هي عملية مفيدة لبناء شخصية الطالب من جميع النواحي. وكذلك الجامعة ليست مكانا يتجمع فيه الطلاب للتحصيل العلمي فحسب بل هو مجتمع صغير يتفاعل أعضاؤه فيه فيتأثرون ويؤثرون ويفيدون ويستفيدون.  فالطالب داخل الجامعة يستفيد من الأنشطة والبرامج المتاحة له ويتفاعل مع غيره من الناس من خلال هذه الأنشطة المتاحة، وبذلك يتبادل أنواع السلوك الإنساني مع غيره ويتعلم أنواعًا من السلوك ويكتسب خبرات إيجابية من غيره من خلال ذلك التفاعل والأنشطة، ويحاول أن ينمي لنفسه الإحساس بالمسؤولية والاعتماد على الذات وبالتالي فإن الانشطة الطلابية ضرورة ملحة تتطلبها الحياة الجامعية. فهي تعد مصدرًا من مصادر الكشف عن مواهب وإمكانات وميول الطلاب في شتى مجالات الأنشطة الثقافية والاجتماعية والرياضية المبنية على أسس إيمانية راسخة مستمدة من ديننا الحنيف