عودة

مدير الجامعة : نحن على موعد مع أيام استثنائية فرحةً بالملك سلمان

مدير الجامعة : نحن على موعد مع أيام استثنائية فرحةً بالملك سلمان

19. 11. 2018

عبّر معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن مفرح الذيابي باسمه ونيابة عن منسوبي الجامعة عن بالغ سعادته وعظيم سروره بزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - لمنطقة تبوك، والتي تعكس حرص القيادة واهتمامها المتواصل بتلمُّس حاجات الوطن والمواطنين وتفقد أحوالهم عن كثب، مشيراً إلى أن هذه الزيارة  تأتي هذه الزيارة تأكيداً للتلاحم الكبير بين القيادة والشعب في جميع أرجاء البلاد ، ولا شك أن لهذه الزيارة وقع كبير وتأثير بالغ في نفوس أهالي منطقة تبوك.

وقال الدكتور الذيابي: إن تبوك متعطشة لهذه الزيارة منذ فترة، وهي الآن على موعد مع أيام استثنائية ستحمل الكثير من الخير لأبناء المنطقة بقدوم ملك الخير والعزم والحزم، مؤكداً أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - حمل هموم وطنه وأمته وسخَّر نفسه ووقته وجهده لخدمتهم، لذلك تشهد منطقة تبوك العديد من المشاريع التنموية الكبرى واعتماد عدة مشاريع استثمارية استراتيجية كإحدى وجهات الاستثمار العالمية وذلك ضمن رؤية المملكة  2030  .

وقال إن جامعة تبوك حظيت وتحظى باهتمام حكومتنا الرشيدة من خلال الدعم المستمر للعلم والتعليم بجميع اطيافه ومستوياته مما جعل الجامعة شريكاً في التنمية الوطنية من خلال برامج نوعية وتخصصات مختارة وأبحاث علمية وخطة استراتيجية مواكبة لمتطلبات الرؤية وأهدافها ومحاورها.  

 واليوم تسعد الجامعة وتتشرف بتدشين العديد من مشاريعها على يدي خادم الحرمين الشريفين داخل الحرم الجامعي، من كليات جديدة ومرافق حيوية تساهم في اكتمال البنية التحتية للجامعة.

واختتم معاليه: إن هذه الزيارة الكريمة ستكون حافزاً للجميع ، لمضاعفة الجهود لتحقيق المزيد من التقدم والازدهار في شتى المجالات، وتحقيقاً لأهداف القيادة الرشيدة، سائلاً  المولى عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ويوفقهم لخدمة الإسلام والمسلمين وتحقيق الرخاء والازدهار والتقدم لوطننا الغالي ومواطنيه.